مميزة

العلاج النهائي للافرازات البيضاء المتجبنة والكثيرة و الرائحة الكريهة و الحكة

825 عدد المشاهدات
Published

فيديو يشرح العلاج النهائي للافرازات البيضاء المتجبنة والكثيرة و الرائحة الكريهة و الحكة, شاهد الان في موقع وصفات مجربة العلاج النهائي للافرازات البيضاء المتجبنة والكثيرة و الرائحة الكريهة و الحكة في اكبر موقع عربي للوصفات المجربة

موضوع اليوم هو العلاج النهائي للافرازات البيضاء المتجبنة والكثيرة و الرائحة الكريهة و الحكة

العلاج النهائي للافرازات البيضاء المتجبنة والكثيرة و الرائحة الكريهة و الحكة
العلاج النهائي للافرازات البيضاء المتجبنة والكثيرة و الرائحة الكريهة و الحكة

تفاصيل الفيديو العلاج النهائي للافرازات البيضاء المتجبنة والكثيرة و الرائحة الكريهة و الحكة, في قسم وصفات للجسم

العلاج النهائي للافرازات الكثيرة و الرائحة الكريهة و الحكة . علاج الافرازات المهبلية البيضاء المتجبنة. تخلصى من الالتهابات المهبليه و الافرازات بالمنطقه الحساسه باشياء بسيطه دون اللجوء لطبيب
وجود الإفرازات المهبلية هو أمر طبيعي للغاية، بل وصحي. وتختلف كمية ورائحة ولون الإفرازات المهبلية مع إختلاف مراحل الدورة الشهرية. فمثلاً تزيد كمية الإفرازات المهبلية أثناء التبويض أو الحمل أو مع الإثارة الجنسية، وتتغير الرائحة وقت الحمل. وليس فى هذه التغيرات أى سبب للقلق. يبدأ القلق مع مصاحبة الإفرازات المتغيرة فجأة بالحكة أو الشعور بالحرقان، هنا يجب إستشارة طبيب النساء لأنه غالباً ما يعنى وجود عدوى أو أي سبب آخر.

ماهى أنواع الإفرازات المهبلية؟
- صافي ومطاطي: وتسمى بالإفرازات المهبلية “الخصبة” لإنها تصاحب وقت التبويض.
- صافي ومائي: يحدث فى مراحل مختلفة من الدورة الشهرية وغالباً ما يكون بعد التمرينات الرياضية.
- أصفر أو أخضر: غالباً ما يشير إلى عدوى، خاصةً إن كان مع رائحة غير محببة أو كثافة متكتلة كالجبن.
- بني: قد يحدث بعد إنتهاء الطمث، لأنها عملية للتخلص من بقايا الدماء القديم داخل المهبل، وطبيعي أن يكون بنياً.
- إفرازات بنية بنقاط حمراء \ إفرازات حمراء دموية: قد يحدث هذا طبيعياً أثناء التبويض، أو فى بدايات الحمل.
التصنيف
وصفات للجسم
لا توجد تعليقات حتي الآن