لمَ خُلقت الزائدة وكيف تمنع مشاكلها والعلامات المبكرة لالتهاب الزايدة الدودية

107 عدد المشاهدات
Published
هل الزائدة حقا زائدة وهل نحتاجها؟
نعم أنت بحاجة للزائدة الدودية لأنها تخدم غرضًا مهمًا جدًا فهي مسؤولة عن تجديد البكتيريا الحميدة واعادة تكاثرها في حال خسارتها بسبب اسهال شديد أو التهاب أمعاء أو ماشابه.
العلامات المبكرة لالتهاب الزائدة الدودية:

  • غثيان وألم مفاجئ في أسفل البطن الأيمن
  • تغيرات في حالة الأمعاء (الإسهال أو الإمساك)
  • ألم حول البطن
  • حمى منخفضة بسبب االعدوى
كيفية المساعدة في منع التهاب الزائدة الدودية:

  • الحصول على ما يكفي من البروبيوتيك (وهي البكتيريا الحميدة ولكن إعرص عى تناول نوع مغلف لا يتأثر بحمض المعدة لأن الحمض يقضي على البروبيوتك)

  • الحصول على ما يكفي من الألياف (الخضروات)
  • خفض السكر بالدم بتقليل الكربوهيدرات المكررة
  • ثوم
  • زعتر
  • إكليل الجبل
  • البصل
  • الأوريغانو (الزعتر البري)
  • الفجل
  • خل التفاح
  • الصيام يريح الأمعاء
لتعلم فوائد وكيفية تطبيق حمية الكيتو مع الصيام المتقطع من الضروري مشاهدة المقاطع في الرابط التالي:
https://www.youtube.com/playlist?list=PLxEsaWbL1O2BoCFB_oFLbPpIAeQTqmPRm


قناة الدكتور بيرج الأصلية:
https://bit.ly/1TZTRg7

موقع منتجات الدكتور بيرج:
https://shop.drberg.com/


جميع مقاطع الفيديو في هذه القناة هي لأغراض إعلامية عامة فقط. لا ينبغي استخدامها للتشخيص الذاتي وليست بديلاً عن الفحص الطبي والعلاج والتشخيص والوصفة الطبية
التصنيف
طب و صحة
الكلمات الدلالية
طب, صحة, كيف, علاج
لا توجد تعليقات حتي الآن